وظائف وحدة عمليات الموارد البشرية وُظائف

وظائف وحدة عمليات الموارد البشرية

وظائف ومهام وحدة عمليات الموارد البشرية

عدنا لكم زوارنا الكرام في مقال جديد الذي يتحدث عن (وظائف ومهام وحدة عمليات الموارد البشرية) والذي يقدم عبر (موقع وظائف الإلكتروني) ومن هنا أبدا موضوع هذا المقال.

وظائف ومهام وحدة عمليات الموارد البشرية

ونتعرف على تطبيق النظام، والقواعد، والإجراءات لعمليات الموارد البشرية، والذي يتمثل في التالية

  • تحديد الوظائف الشاغرة، ونوعيتها، وشروط شغلها، وذلك بالتعاون مع الإدارات، والأقسام المختلفة، والاعلان عن الوظائف المراد شغلها بحسب الصلاحية الممنوحة للجهة.
  • التنسيق مع وزارة الخدمة المدنية فيما يخص الوظائف الشاغرة.
  • استكمال مسوغات التعيين، ومباشرة العمل.
  • التأكد من مباشرة الموظفين،المعينين حديثاً، والمنقولين لأعمالهم، ورفع التقارير إلى المسؤولين عن الموظفين أثناء فترة التجربة.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو مستحقات الموظفين من رواتب، وعلاوات، ومكافآت، وغيرها.
  • حصر المستحقين للترقية، وجمع البيانات اللازمة عنهم، ورفعها للجنة الترقيات.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو ترقيات الموظفين طبقا للأنظمة، واللوائح السارية في هذا الشأن.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة عند انتهاء خدمات الموظفين، وفي حالات كف اليد، والفصل، وكافة الحالات التأديبية.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو إجازات الموظفين، ونقلهم، و انتدابهم، وتكليفهم، وإعارتهم، والتعاقد معهم.
  • متابعة حضور، وانصراف الموظفين، ورفع التقارير الدورية بذلك.
  • تنفيذ العمليات الإجرائية المتعلقة بتدريب، وابتعاث، وايفاد الموظفين.
  • تطبيق اللوائح، والتعليمات ذات العلاقة بالموظفين.
  • تنظيم، وحفظ ملفات، وسجلات الموظفين، والتأكد من، واستيفائها لجميع البيانات اللازمة.
  • تنظيم، وحفظ الوثائق الخاصة بالإدارة بالطريقة التي تسهل استرجاعها، والاستفادة منها.
  • تحديد احتياجات الإدارة من الموارد البشرية، والأجهزة، والموارد، ومتابعة توفيرها.
  • إعداد تقارير دورية بإنجازات الإدارة، والاقتراحات لتطويرها ورفعها لمدير الموارد البشرية.
  • تنفيذ أي مهام تسند إلى الوحدة الإدارية في نطاق اختصاصاتها.
وفي الختام أتمنى أن تكونوا قد استفدتم من موضوع هذه المقالة ( وظائف ومهام وحدة عمليات الموارد البشرية) الذي تقدم عبر موقع (وظائف الإلكتروني) ونأمل أن  تكونوا  قد استفدتم من موضوع هذه المقالة.