وظائف وكيل عمادة التطوير والجودة للتطوير وكالة الجامعة للتطور والجودة وُظائف

وظائف وكيل عمادة التطوير والجودة للتطوير وكالة الجامعة للتطور والجودة

وظائف ومهام وكيل عمادة التطوير والجودة للتطوير وكالة الجامعة للتطور والجودة

عدنا لكم زوارنا الكرام في مقال جديد ومفيد لكم من خلال موقعنا(وظائف الإلكتروني) والذي يتحدث عن كل ما هو مفيد لكم من خلال موضوع هذه المقالة( وظائف ومهام وكيل عمادة التطوير والجودة للتطوير وكالة الجامعة للتطوير والجودة ) لذلك إستمرو معنا في السطرو القادمة أسفل المقال.

وظائف ومهام وكيل عمادة التطوير والجودة للتطوير وكالة الجامعة للتطور والجودة

  • الإشراف على سير العمل في الوحدات التابعة لوكالة العمادة للتطوير، ووضع الخطط التنفيذية لرفع مستوى الأداء فيها.
  • الإشراف، والمتابعة لتنفيذ الخطة الاستراتيجية للعمادة، وتحقيق أهدافها.
  • الإشراف على خطة ضمان في العمادة
  • وضع النظام الداخلي للوحدات التابعة لوكالة العمادة للتطوير، والتوصيف العام لواجبات العاملين بها.
  • إعداد، وتنفيذ الخطة التنفيذية للوحدات التابعة لوكالة العمادة للتطوير، ومتابعتها.
  • دراسة الاحتياجات التدريبية، وتخطيط، وتنفيذ البرامج التدريبية على مستوى الجامعة، والوحدات بالكليات، والمعادات المساندة.
  • الإشراف على الندوات، والملتقيات الخاصة بمنسوبي الجامعة، وطلابها، والعمل على تطويرها بما يتلاءم مع خطة العمادة، وأهدافها ، وبما يتوافق مع أهداف الجامعة، ورسالتها.
  • تحديد الاحتياجات التدريبية القياديين، ووضع الخطة السنوية للبرامج التدريبية، والمشاركة في تنفيذ البرامج التدريبية الخاصة بالقيادات الأكاديمية، والإدارية، والقيادات الشابة.
  • الإشراف على جميع البرامج التدريبية وورش العمل الموجهة للطلاب بالجامعة، ومتابعة العملية التدريبية قبل، وأثناء، وبعد تنفيذها.
  • وضع خطط التدريب الإلكتروني، ومتابعة المستجدات في هذا المجال من برامج، ومدربين، والتنسيق مع عمادة التعلم الإلكتروني، وعمادة تقنية المعلومات بالجامعة، والاشتراك في الخدمات المتاحة، والاستفادة منها، وتوفير البيئة المناسبة لتكتمل تقنية المعلومات، والاتصالات في العملية التدريبية بالعمادة.
  • القيام بالإشراف، والمتابعة على ورش العمل التي تحددها، وحدات العمادة الأخرى.
  • متابعة تطوير مهارات أعضاء هيئة التدريس حديثي الانظمام للجامعة، وذلك لتأهيلهم للتدريس، والتواصل الفعال مع الطلاب، والمجتمع الداخلي للجامعة، وتسهيل اللقاءات، واقتراحها.
  • متابعة تطوير المهارات الأكاديمية، والتدريسية، والبحثية.
  • المشاركة في عملية الإشراف، والمتابعة لخطط الكليات، والمعادات، والوحدات الإدارية بما يضمن حصولها على الاعتماد الأكاديمي الوطني، والدولي، ويتم ذلك بالتنسيق مع وحدة التخطيط الاستراتيجي.
  • الحصول على الاستشارات من الأفراد، والمؤسسات، و الهيئات التعليمية، وخاصة الهيئة الوطنية للتقديم، والاعتماد الأكاديمي بغية رفع فاعلية، وكفاءة التدريب في الجامعة.
  • الإشراف على عقد ورش العمل للقيادات الإدارية، وأعضاء هيئة التدريس والموظفين داخل الجامعة، وانتدابهم لحضور ورش عمل خارج الحرم الجامعي ( داخل المملكة أو خارجها) بغية الحصول على مردود إيجابي يفيد في عملية تطوير، وجودة الأداء الأكاديمي، والإداري.
  • الإشراف على نشر وتحفيز الفكر والتخطيط الاستراتيجي لدى منسوبي الجامعة.
  • تقديم الدعم الفني للكليات، والإدارات بالجامعة، والمجتمع الخارجي.
  • متابعة الكليات أثناء العام الدراسي، ومدى تطبيق الكلية لخطتها الاستراتيجية بالتزامن مع الخطة الاستراتيجية للجامعة.
  • القيام بالإشراف، والمتابعة على ورش العمل التي تحددها، وحدات العمادة الأخرى.
  • الإشراف على موقع الدورات التدريبية.
  • الإشراف على إقامة الورش التدريبية، والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتنظيم، وتجهيز مقر إقامتها.
  • اقتراح مجالات التعاون ذات العلاقة بالاعتماد الأكاديمي، وأنظمة الجودة مع الجامعات، والمنظمات الأكاديمية الرائدة، وعقد الشركات، والاتفاقيات معها.
  • المتابعة، والإشراف على ما يتم من اتفاقيات في مجال التطوير، والتدريب مع الجامعات أو المنظمات العربية أو العالمية.
  • تنظيم الزيارات لأعضاء هيئة التدريس، والإداريين إلى الجامعات العربية، والعالمية الرائدة بغية الوقوف على تجاربها فيما توصلت إليه من تطوير لبرامجها، ووسائل التعليم، والإدارة، ونقلها إلى جامعة تبوك.
  • التوصية بمن تحتاج، وكالة العمادة للجودة إلى خدماتهم من أعضاء هيئة التدريس أو غيرهم للعمل في الوحدات التابعة لها وفق أنظمة الجامعة.
  • رفع تقارير، وإنجازات الوكالة من أعمال أخرى.
  • القيام بجميع ما يسند إليه من أعمال أخرى.
وفي الختام أتمنى أن تكونوا قد استفدتم من موضوع هذه المقالة  ( وظائف  ومهام  وكيل عمادة  التطوير  والجودة للتطوير وكالة الجامعة للتطور والجودة) والتي تقدم عبر موقعنا (وظائف الإلكتروني) ونلقاكم في مقالة جديدة أن شاء الله.